تعريف المجمع

سونلغاز:إنجازات تاريخية..مسار حافل

يعتبر مجمّع سونلغاز المتعامل التاريخي في مجال التزويد بالطاقة الكهربائية والغازية في الجزائر، وقد تأسّست  الشركة عام 1969، وهي تعمل منذ نصف قرن في خدمة الجزائريين من خلال تزويدهم بالطاقة الضرورية للحياة اليومية.

بعد صدور قانون الكهرباء وتوزيع الغاز عبر خطوط الأنابيب، انتقلت سونلغاز من شركة متكاملة عموديا إلى شركة قابضة تقود مجمّعا صناعيا متعدّد الشركات والمهن

وقد لعب مجمّع سونلغاز دورًا رئيسيًا في مسار التنمية الاقتصادية والإجتماعية للبلاد، حيث تتوافق سياسته مع  تنفيذ السياسة الطاقوية الوطنية خاصة فيما يتعلّق بمجال كهربة الأرياف وتوزيع الغاز، حيث بلغت التغطية بالكهرباء  98 بالمائة بما يعادل تغطية 10.983.538 زبون بالكهرباء، فيما وصلت نسبة التغطية بالغاز  65 بالمائة  حيث يستفيذ  6.886.407 زبون التغطية بالغاز.

ويتكوّن مجمّع سونلغاز اليوم من 14 شركة فرعية، يتم تسييرها مباشرة من قبل الشركة القابضة و كذا 12 شركات أخرى بالمساهمة.

الموارد البشرية



يعتبر مجمّع سونلغاز واحدا من أكبر أرباب العمل في المشهد الصناعي، حيث عرفت القوة العاملة نموّا كبيرا على مرّ السنوات، في نهاية ديسمبر 2021، وظّف مجمّع سونلغاز  93 ألف و250 عامل، من جميع الفئات الاجتماعية المهنية

وفيما يتعلق بتوزيع الموارد البشرية حسب المهن، تجدر الإشارة إلى أن شركة سونلغاز القابضة توظف 640 موظف فقط، وتتركز معظم القوى العاملة على مستوى الشركات الفرعية للمهن، وشركات الأعمال، علاوة على ذلك، وكجزء من السياسة الوطنية لتعزيز توظيف العنصر النسوي، تجدر الإشارة إلى أنه قد تم بذل جهود كبيرة لتعيين الموظفات، هذه الأخيرة تمثلن 11 من المائة من إجمالي القوى العاملة للمجمّع، يتركز التوظيف بشكل رئيسي في الفئات الاجتماعية المهنية رفيعة المستوى

إعادة الهيكلة التي تمت في السنوات الأخيرة، تنفيذا لأحكام القانون رقم 02-01 المؤرخ 5 فيفري 2002 المتعلق بالكهرباء وتوزيع الغاز عن طريق الأنابيب، بهدف التحويل المتكامل عموديا لسونلغاز، إلى مجمّع من الشركات، لم تكن لتنتهي دون الأخذ بعين الاعتبار العامل البشري كمحور مهم في الرؤية الجديدة للتنمية الاستراتيجية

وبالتالي، كان على شركات المجمّع تعزيز قوتها العاملة وتطوير مهاراتها من أجل تحقيق أهدافها التنموية الاستراتيجية، حيث أدى تنفيذ خطط التوظيف الرئيسية وإنشاء مكتب التوظيف كعملية جديدة للكشف عن المهارات الإدارية إلى ظهور موارد جديدة مرتبطة بعملية إنشاء مجمع سونلغاز

وإلى جانب ذلك، ومن أجل ضمان أفضل ظروف العمل، عمل مجمّع سونلغاز دائمًا على تحسين الظروف الاجتماعية والمهنية للموظّفين، كما تم وضع ترتيبات مفيدة لصالح العمال وأسرهم، ولا سيما من خلال إنشاء صندوق الخدمات الاجتماعية والثقافية (FOSC) من جهة، ومرافقة العمال في إنشاء الاتحادية الوطنية لعمال الصناعات الكهربائية والغازية من جهة أخرى (MUTEG)

وبالتالي، يستفيد العمال وأسرهم من تغطية طبية واسعة النطاق، ومؤسسات التعليم التحضيري لأطفالهم وقروض اجتماعية مختلفة

التحسين المستمر للظروف الاجتماعية المهنية لموظفي مجمّع سونلغاز، هو نتيجة العمل والحوار الدائم مع الشريك الاجتماعي الذي يهدف إلى إرساء الاستقرار والمناخ الاجتماعي الذي يفضي إلى تطوير مجمّع سونلغاز

إدارة المؤسسة

يحدد مجلس الإدارة توجهات النشاط ويشرف على تنفيذها، وهو يتداول في التوجيهات الرئيسية، الاستراتيجية، الاقتصادية، المالية أو التكنولوجية، فضلا عن المواضيع التي يخوّلها له القانون صراحة أو التي يحتفظ بها، ويتم تنظيم عملها من خلال القوانين الداخلية

مراد عجال

رئيس مجلس الإدارة

فضيلة كبير

ممثلة الوزير مكلفة بالطاقة

أمير أميرالي

ممثل الوزير مكلف بالطاقة

عبد الكريم محتالي

ممثل الوزير مكلف بالمالية

كمال مراغني

ممثل الوزير مكلف بالاستشراف

نهلة خداش

ممثلة الوزير مكلف بالجماعات المحلية

جوهر حدي

ممثلة الوزير مكلفة بالصناعة

نصيرة حاج علي

ممثلة الوزير مكلفة بالبيئة

عاشور تلي

ممثل العمال

طاهر عيساني

ممثل العمال

نور الدين سالمي

رئيس مدير عام شركة سونلغار- التوزيع

نبيل يوسفي

رئيس مدير عام شركة سونلغار- نقل الكهرباء

محمد لزقد

رئيس مدير عام شركة سونلغار- نقل الغاز

خالد نواصري

رئيس مدير عام شركة سونلغار- انتاج الكهرباء